منتدي شباب إمياي

هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
منتدي شباب إمياي

مجلس الحكماء

التسجيل السريع

:الأســـــم
:كلمة السـر
 تذكرنــي؟
 
وقفه .. لابد ...منها....  Support


    وقفه .. لابد ...منها....

    احمد عبد ربه
    احمد عبد ربه
    مشرف القسم الاسلامي
    مشرف القسم الاسلامي


    النوع : ذكر
    عدد المشاركات : 1189
    العمر : 34
    تاريخ التسجيل : 18/10/2009
    المهنة : وقفه .. لابد ...منها....  Accoun10
    البلد : وقفه .. لابد ...منها....  3dflag10
    الهواية : وقفه .. لابد ...منها....  Writin10
    مزاجي النهاردة : وقفه .. لابد ...منها....  Pi-ca-14
    وقفه .. لابد ...منها....  11201029826

    وقفه .. لابد ...منها....  Empty وقفه .. لابد ...منها....

    مُساهمة من طرف احمد عبد ربه 5/4/2011, 9:29 am







    من منطلق أننا من شعوب شتى...


    وبيئات مختلفه...


    وثقافات متنوعه ...


    وقناعات متعدده...


    فبناءً عليه ستكون الدعوة هنا


    للجميع..


    للوقوف مع انفسنا...





    ** الناس في مخالطتهم أربعة أقسام متى خلط أحد الأقسام بالآخر ولم يميز بينهما دخل عليه الشر،


    أحدها: من مخالطته كالغذاء لا يستغنى عنه في اليوم والليلة، وهؤلاء من يذكرونك بالله ويبصرونك بعيب نفسك.



    الثاني: من
    مخالطته كالدواء يحتاج إليه عند المرض فما دمت صحيحا فلا حاجة لك في خلطته
    وهم من لا يستغنى عن

     مخالطتهم في مصلحة المعاش وقيام ما أنت محتاج إليه من
    أنواع المعاملات والمشاركات.


    الثالث: وهم
    من مخالطته كالداء على اختلاف مراتبه وأنواعه وقوته وضعفه فمنهم من
    مخالطته كالداء العضال

    والمرض المزمن وهو من لا تربح عليه في دين ولا دنيا
    ومع ذلك فلا بد من أن تخسر بسببه الدين والدنيا أو أحدهما.



    الرابع: من مخالطته الهلاك كله ومخالطته بمنزلة أكل السم، وهم أهل البدع والضلالة الصادون

    عن سنة رسول الله الداعون إلى خلافها


    (الذين يصدون عن سبيل الله ويبغونها عوجا)


    بدائع الفوائد(3/404)







    عدل سابقا من قبل احمد عبد ربه في 5/4/2011, 10:07 am عدل 2 مرات
    احمد عبد ربه
    احمد عبد ربه
    مشرف القسم الاسلامي
    مشرف القسم الاسلامي


    النوع : ذكر
    عدد المشاركات : 1189
    العمر : 34
    تاريخ التسجيل : 18/10/2009
    المهنة : وقفه .. لابد ...منها....  Accoun10
    البلد : وقفه .. لابد ...منها....  3dflag10
    الهواية : وقفه .. لابد ...منها....  Writin10
    مزاجي النهاردة : وقفه .. لابد ...منها....  Pi-ca-14
    وقفه .. لابد ...منها....  11201029826

    وقفه .. لابد ...منها....  Empty رد: وقفه .. لابد ...منها....

    مُساهمة من طرف احمد عبد ربه 5/4/2011, 9:31 am


    ففي هذه الصفحة ستكون لنا وقفات لابد منها مع انفسنا في كثير من امور حياتنا..

    خصوصا في تعاملنا مع الاخرين من خلال عالم الانترنت..

    آداب واحكام سنها الشرع لتستقيم الحياة وتطمئن النفس...

    نقتبس من فتاوى العلماء مانصحح به مسير ارتقائنا وعطائنا في هذا العالم الفسيح..

    فقط تحتاج منا لوقفات ليستنير القلب ثم ليمضي على نور من الله ومعيته...
    احمد عبد ربه
    احمد عبد ربه
    مشرف القسم الاسلامي
    مشرف القسم الاسلامي


    النوع : ذكر
    عدد المشاركات : 1189
    العمر : 34
    تاريخ التسجيل : 18/10/2009
    المهنة : وقفه .. لابد ...منها....  Accoun10
    البلد : وقفه .. لابد ...منها....  3dflag10
    الهواية : وقفه .. لابد ...منها....  Writin10
    مزاجي النهاردة : وقفه .. لابد ...منها....  Pi-ca-14
    وقفه .. لابد ...منها....  11201029826

    وقفه .. لابد ...منها....  Empty رد: وقفه .. لابد ...منها....

    مُساهمة من طرف احمد عبد ربه 5/4/2011, 9:34 am

    و لا تعتقد قارئ الحروف أن هناك مخلوق يبصر عيوبك أكثر منك
    لذا قم أنت ( بتربيتِهاَ ),
    ولا تتوقع أنه ثمة أحد يحب نفسك أكثر منك لك
    لذا اعتني أنت ( بنقائها وطهارتها ),
    ولا تتصور أنه هناك أحد سيكافئك على ما تقدم لنفسك من الخير
    لذا تذكر دائماً (مكافئة ) الرقيب العليم ,


    [ وَأَمَّا مَنْ خَافَ مَقَامَ رَبِّهِ وَنَهَى النَّفْسَ عَنِ الْهَوَىٰ * فَإِنَّ الْجَنَّةَ هِيَ الْمَأْوَىٰ ]




    الوقفة الاولى(تعريف العلم)



    تعريف العلم

    لغة: نقيض الجهل، وهو: إدراك الشيء على ما هو عليه إدراكاً جازماً.

    اصطلاحاً: فقد قال بعض أهل العلم: هو المعرفة وهو ضد الجهل، وقال آخرون من أهل العلم: إن العلم أوضح من أن يعرف.

    و العلم هو مفتاح المعرفة ...

    ولقد ثبت عن النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم أنه قال

    ( من يرد الله به خيرا يفقهه في الدين فالفقه في الدين )

    ويقول رسول الله {إن العُلَماء ورَثةُ الأنبياَء، إن الأنبياَء لم يورثُوا درهمًا ولا دينارًا وإنما ورثُوا العِلمَ فمَن أخذه أخذ بحظٍ وافرٍ} (أخرجه أبو داود).

    وقد جاء فضل العِلم والثّناء على أهله في الكثير من سور القرآن الكريم،
    مثل قول القرآن {يَرْفَعِ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنكُمْ وَالَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ دَرَجَاتٍ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِير}
    (المجادلة 11)

    و{قُلْ هَلْ يَسْتَوِي الَّذِينَ يَعْلَمُونَ وَالَّذِينَ لا يَعْلَمُونَ إِنَّمَا يَتَذَكَّرُ أُوْلُوا الأَلْبَاب} (الزمر 11).

    وكذلك في الأحديث النبوية التي تحض على طلب العلم والعمل به وتبليغه، ومنها عن أبي أمامة حين قال:
    سمعت رسول الله يقول{فَضلُ العَالِم على العَابِد كفضلِي على أدناكُم}
    ثم قال {إن اللَّه وملائكتهُ وأهل السماوات والأرض حتى النملة في جُحرها وحتى الحوت لَيصلُون على مُعَلِمي النّاس الخير} (أخرجه أبو داود) .

    وينقسم العِلم الشرعي على قسمين:

    الأول فرض عين، أي ما يلزم المسلم معرفته عن أمور دينه مثل أحكام الحلال والحرام،

    والثاني فرض كفاية، بحيث يكون واجبا على جمع من الأمة ويحصل بهم القيام بهذا الواجب


    قال ابن المبارك : لا يزال المرء عالماً ما طلب العلم ، فإذا ظن أنه قد علم فقد جهل




    قال تعالى (( قُلْ هَلْ يَسْتَوِي الَّذِينَ يَعْلَمُونَ وَالَّذِينَ لَا يَعْلَمُونَ ))
    وحذف الجواب لظهوره، المعنى: لا يستوون، بل أهل العلم أقدم وأفضل وأرفع درجة، وأكثر عملا، وأصوب عملا؛ حيث أنهم يعملون على بصيرة ونور وبرهان.

    وأما الذين يعملون على جهالة فإن أكثر أعمالهم مردودة، سيما إذا ظنوا أنهم على علم وهم على جهل، وهو الجهل المركب.
    وقد ذكر العلماء أن المعرض عن التعلم الواجب قد يوصف بالجهل المركب،
    وقد يوصف بالجهل غير المركب، وهو: الجهل البسيط،

    فروي عن بعض العلماء، أنهم قالوا: إن الناس أربعة أقسام:

    عالم ويدري أنه عالم فهذا كامل فسودوه،
    وعالم ولا يدري أنه عالم فهذا غافل فنبهوه،
    وجاهل ويدري أنه جاهل فهذا مسترشد فأرشدوه،
    وجاهل ولا يدري أنه جاهل فهذا مائق فاتركوه.

    فالجاهل الذي لا يدري أنه جاهل هو شر أنواع الجهل،
    وهو الذي ذكره بعضهم بقوله:
    ومن أعجب الأشيـاء أنك لا تدري
    وأنـك لا تـدري بـأنك لا تدري


    يعني: أنك جاهل، ومع ذلك تعتقد أنك عالم، فالذي لا يتعلم حتى يحصل على علم نافع هذا يُنبه إلى العمل بعلمه،
    وإلى تعليمه وبثه وعدم كتمانه، والذي يتعلم علما غير نافع ثم يسترشد إلى العلم يجب أن يرشد إلى ما ينفعه.
    فهكذا ينبغي لنا أن نكون منتبهين إلى معرفة ما ينفعنا من العلم النافع.

      الوقت/التاريخ الآن هو 19/4/2024, 6:21 pm